بعد الضجة التي أحدثها “ولد سباتة”..الأخير يعلق”منين كطيح البقرة كيكترو الجناوا”

 

إكرام اقجوان

نفى الفنان الكوميدي  رشيد رفيق الأخبار التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، تزامنا مع الضجة التي أحدثها  فيديو تسلله إلى مسبح خاص بإقامة سكنية نواحي منطقة سيدي رحال، مضيفا أن هدفه من نشر الفيديو  كان كوميديا و لا علاقة له بتحريض الشباب على مثل تلك الأفعال.

وشدد رفيق في إتصال هاتفي  خص به موقع “ألوانكم”،  أنه لم يشارك الفيديو على صفحته الخاصة في “أنستغرام”، بغرض  تحريض متابعيه أو تشجيعهم على الإخلال بالقوانين، بل كان هدفه كوميدي  بالدرجة الأولى.

و رد  الفنان الكوميدي على من يتهمونه بتشجيع الشباب على القيام بسلوكات لا أخلاقية قائلا:”حسبي الله و نعم الوكيل على كل من يتحدث دون دليل و هدفي الوحيد زرع البسمة على وجه المغاربة و ليس الإخلال بالنظام العام”.

وأشار “ولد سباتة”، ” أن الموضوع بأكمله لا يستحق كل هذه الضجة، مؤكدا أن هناك شلة من الواضيع الوطنية التي يجب أن يولى لها هذا الإهتمام .”

وأضاف رفيق أنه “لحد الساعة لم يتوصل بأي إشعار قانوني، و أنه لم ترفع  ضده أي قضية  عكس ما تم تداوله “، معلقا على الموضوع بنبرة يشوبها بعض القلق، “منين كطيح البقرة كيكترو الجناوا”.

وتابع “ولد سباتة”، “أسعى بجد للحفاظ على مكانتي و صورتي التي عملت عليها بجد كبير وأهم ما أفكر فيه هو الحفاظ على حب المغاربة لي “.

و فيما يخص الحارس المكلف بحراسة الإقامة السكنية، و الذي راجت أخبار تهم طرده  من عمله، أكد رفيق” الحارس لا زال يحتفظ بعمله، و لم يتم طرده و لا أرضى لنفسي أن أكون سببا في فقدان أي شخص لعمله”.

 

Related Articles

Close
Close