السلطات الأمنية بأكادير تغلق أكبر ملهى ليلي لعدم احترامه القانون

 

عبد الرحيم الأزهري

أغلقت السلطات الأمنية بمدينة أكادير  ملهى ليلي مشهور بالمدينة،يوم أمس السبت، وذلك بعد شكايات متعددة من ساكنة الحي، وكذا تقارير أمنية أكدت عدم احترم الملهى للقوانين الجاري بها العمل.

وجاء قرار الإغلاق بعد تقارير سوداء لعناصر المفتشية العامة للمديرية العامة للأمن الوطني، والتي حلت مؤخرا بولاية جهة سوس ماسة بتنسيق محكم مع فرقة الاستعلامات العامة  التابعة لولاية أمن أكادير، وأثبتت أن هذا الملهى الليلي لايحترم القوانين المعمول بها. 

وذكرت تقارير إعلامية، أن هذا الملهى الليلي المعروف باسم “برازيلي”،  لا يحترم  المواقيت الخاصةبالفتح والإغلاق، إضافة إلى استقطاب قاصرين وقاصرات، ناهيك عن عدم أداء الرسوم الضريبية والجمركية القانونية.

يذكر أن رجال الحموشي المكلفين بمراقبة الأماكن العامة، شددوا على هذه الفضاءات خلال الآونة الأخيرة، ووقفوا على جملة من الاختلالات، والتي غالبا ما يستعمل من خلالها أصحابها تمويه المراقبين عن طريق استغلال رخصة واحدة لمحلات متعددة وغيرها.

Related Articles

Close
Close